مجلس جهة الداخلة – وادي الذهب يصادق على مشروع اتفاقية للتهيئة الحضرية

الداخلة – صادق مجلس جهة الداخلة – وادي الذهب، اليوم الجمعة، خلال أعمال دورته الاستثنائية لشهر شتنبر الجاري، على مشروع اتفاقية شراكة تهم تعزيز المشهد الحضري لمدينة الداخلة.

وتهدف الاتفاقية، التي تمت المصادقة عليها خلال هذه الجلسة التي ترأسها رئيس المجلس الجهوي الخطاط ينجا، بحضور على الخصوص، والي الجهة عامل إقليم وادي الذهب لمين بنعمر، إلى تقوية البنيات التحتية وتعزيز أكبر للعرض السياحي في لؤلؤة الجنوب.

وهكذا، صادق أعضاء المجلس على مشروع اتفاقية شراكة من أجل تمويل وإنجاز أشغال تهيئة كورنيش شاطئ فم لبوير وتقوية كورنيش شارع محمد الخامس بمدينة الداخلة، بكلفة إجمالية بلغت 72 مليون درهم، ساهم فيها المجلس الجهوي بـ 40 مليون درهم وجماعة الداخلة (32 مليون درهم).

ويهم الجانب الأول من هذه الاتفاقية، التي تجمع كلا من ولاية الجهة والمجلس الجهوي والجماعة الترابية للداخلة، تهيئة كورنيش شاطئ فم لبوير المطل على المحيط الأطلسي على طول 2 كلم، وذلك لاستقبال المصطافين من سكان المدينة وزوارها في ظروف أفضل.

وتطلب هذا المشروع غلافا ماليا قدره 48 مليون درهم، ساهم فيه مجلس الجهة بـ 16 مليون درهم، وجماعة الداخلة (32 مليون درهم).

كما صادقوا على الجانب الثاني من الاتفاقية المتعلقة بتقوية كورنيش شارع محمد الخامس بمدينة الداخلة على طول 600 متر، بكلفة مالية قدرها 24 مليون درهم، بهدف تقوية حافة الجرف المطل على خليج وادي الذهب، ومعالجة التسربات المحتملة لمياه الصرف الصحي في هذا المقطع من الكورنيش.

من جهة أخرى، صادق أعضاء المجلس الجهوي على إغلاق الحساب الخصوصي للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

واطلعوا، في هذا الصدد، على وضعية تقدم إنجاز المشاريع المبرمة بين اللجنة الإقليمية للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية ومجلس الجهة، في إطار البرنامج الأفقي للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية برسم سنوات 2016 و2017 و2018.

وفي هذا الإطار، تم استعراض ما مجموعه 272 مشروعا مقدما من طرف مؤسسات الاقتصاد الاجتماعي والتضامني والتعاونيات والجمعيات، بكلفة إجمالية بلغت 14.2 مليون درهم، أنجز منها 259 مشروعا (أزيد من 13.59 مليون درهم)، واستفاد منها حوالي 1000 فرد (103 تعاونيات، و124 مقاولة للتضامن و32 جمعية).