مؤتمر بالداخلة يسلط الضوء على التقنيات العلاجية الجديدة في التنظير المفصلي

تم، بالداخلة، تسليط الضوء على تقنيات علاجية جديدة في مجال التنظير المفصلي (جراحة المفاصل بالمنظار)، وذلك خلال الدورة الخامسة عشر لمؤتمر الجمعية المغربية لجراحة المفاصل بالمنظار والجراحة الرياضية.

ويعد هذا المؤتمر، الذي يعرف مشاركة حوالي 250 طبيبا اختصاصيا مغربيا ودوليا في مجال التنظير المفصلي، مناسبة لتقديم تقنيات جراحية جديدة ومتطورة في هذا المجال.

ويجمع هذا اللقاء العلمي، الذي يمتد ليومين (16 و 17 شتنبر)، خبراء وطنيين ودوليين في التنظير المفصلي من تونس ومصر والولايات المتحدة وسويسرا والبرتغال وفرنسا وإسبانيا، لمناقشة العديد من المواضيع الراهنة وتجربة مختلف المؤسسات الاستشفائية-الجامعية في مجال التنظير المفصلي.

وتعتبر هذه الدورة، المنظمة في موضوع “علاج صدمات الكاحل بالمنظار وتعليم الجراحة بالمنظار في المغرب”، بمثابة منصة لتعزيز تبادل المعرفة والمعلومات والخبرات والتجارب بين المتخصصين في هذا المجال، مع تمكينهم من الانفتاح على أحدث الابتكارات التكنولوجية والممارسات الحالية على المستوى الدولي.

وفي كلمة بهذه المناسبة، أكد رئيس الجمعية المغربية لجراحة المفاصل بالمنظار والجراحة الرياضية، ياسر الأندلسي، أن هذا اللقاء يشكل ملتقى للتبادل العلمي ومنصة أساسية للتكوين المستمر لأي جراح عظام متعطش للمعارف والمستجدات.

وعبّر السيد الأندلسي، وهو أيضا بروفيسور في جراحة العظام والكسور في مركز المستشفى الجامعي ابن رشد، عن التزام الجمعية المغربية لجراحة المفاصل بالمنظار والجراحة الرياضية، بمواجهة التحديات الجديدة والقيام بدورها كاملا في مجال التكوين الطبي والتكوين المستمر.

من جهته، أبرز رئيس المؤتمر، البروفيسور مصطفى الفاضلي، أن هذا المؤتمر يهدف إلى الانفتاح على التجارب والتقنيات الدولية ونسج علاقات متميزة، بهدف توفير خدمات ذات جودة لفائدة المرضى.

وأشار السيد الفاضلي، وهو كذلك رئيس قسم علاج الصدمات بالمنظار وتقويم العظام في مستشفى ابن رشد، إلى أن هذه الدورة تهدف إلى تطوير ونقل التقنيات والمستجدات في هذا المجال، من أجل تحسين ظروف رعاية المرضى.

وكافأت هذه الدورة المستشفى الجامعي بوجدة الذي قدم أفضل أعمال علمية خلال المؤتمر السابق، لفائدة تطوير لجراحة المفاصل بالمنظار في المغرب.

وتميزت هذه الدورة الخامسة عشر بمشاركة متدخلين مغاربة وأجانب من مستوى عال، وبحضور رؤساء العديد من الجمعيات الأجنبية، لاسيما الجمعية الفرنكفونية لجراحة المفاصل بالمنظار، والجمعية الإسبانية لجراحة المفاصل بالمنظار، والجمعية الإسبانية للركبة، والجمعية التونسية لجراحة المفاصل بالمنظار، والجمعية المصرية لجراحة المفاصل بالمنظار.

وتهدف الجمعية المغربية لجراحة المفاصل بالمنظار إلى المساهمة في تطوير البحث ودراسة ونشر تقنيات تشخيص وجراحة العظام والجراحة الرياضية في المغرب.