شيوخ وأعيان القبائل الصحراوية بجهة الداخلة – وادي الذهب يشيدون بفتح معبر الكركرات

الداخلة – أشاد شيوخ وأعيان قبائل الصحراء المغربية بجهة الداخلة – وادي الذهب، بفتح معبر الكركرات وضمان حرية تنقل الأشخاص والبضائع.

وعبروا، في بلاغ توصلت وكالة المغرب العربي للأنباء بنسخة منه، عن “ارتياحهم وإشادتهم بفتح معبر الكركرات وضمان حرية تنقل الأشخاص والبضائع، بعد عمليات العرقلة التي شهدها المعبر من طرف مجموعة من المحسوبين على مرتزقة +البوليساريو+ ومليشياتها”.

وثمنوا، بهذه المناسبة، تدخل القوات المسلحة الملكية من أجل تأمين حركة تنقل الأشخاص والبضائع بالكركرات، مستنكرين الاستفزازات المتواصلة الصادرة عن مرتزقة “البوليساريو” التي تهدف إلى زعزعة السلم الإفريقي والدولي.

وأكدوا على تشبثهم اللامشروط بالوحدة الترابية للبلاد والدفاع عنها انطلاقا من إيمانهم بعدالة قضية الصحراء المغربية.

كما أعربوا عن تجندهم التام وراء صاحب الجلالة الملك محمد السادس، ضامن الوحدة الترابية للمملكة وعزتها وكرامتها لتحقيق الأمن والاستقرار والتنمية.