رهانات قطاع السياحة محور مناقشات بالداخلة

شكلت رهانات قطاع السياحة وسبل تعزيز واستدامة الدينامية السياحية في جهة الداخلة – وادي الذهب، محور اجتماع نظم  بالداخلة.

وتم التركيز، خلال هذا الاجتماع الذي ترأسه والي جهة الداخلة – وادي الذهب عامل إقليم وادي الذهب لمين بنعمر مع مهنيي القطاع السياحي، على تعزيز خطوط النقل الجوي، وتحسين جاذبية المنتوج السياحي، والنهوض بالتنشيط الثقافي وتقوية نظام الحراسة في مختلف الوحدات الفندقية.

وفي كلمة بهذه المناسبة، سلط السيد بنعمر الضوء على التحديات التي ينبغي رفعها من أجل النهوض بالنشاط السياحي في جهة الداخلة – وادي الذهب، مؤكدا على ضرورة تطوير الربط الجوي، مع إدراج شركات طيران أخرى وجذب المزيد من السياح من مختلف البلدان الأوروبية.

وبعدما أكد على أن الجهة تزخر ببنيات تحتية كبرى ومؤهلات طبيعية وسياحية هائلة، مكنتها من التموقع كوجهة سياحية رائدة، اعتبر السيد بنعمر أنه من الضروري تطوير عرض سياحي فعال ومستدام، داعيا إلى توحيد جهود جميع المتدخلين والمهنيين في القطاع لتعزيز واستدامة الدينامية السياحية على المستوى الجهوي.

ودعا، من جهة أخرى، جميع المتدخلين في القطاع السياحي، بما في ذلك أصحاب الفنادق والمطاعم والمكلفين بالنقل والمرشدين، إلى التعبئة بنشاط للاضطلاع بدورهم في استقبال السياح في أفضل الظروف.

وفي هذا السياق، دعا السيد بنعمر إلى وضع لافتات تحظر السباحة لدواعي السلامة أو احترام التنوع البيولوجي، مشددا على ضرورة توفير الأمن في محيط المؤسسات السياحية لتفادي أي حوادث محتملة.

وخلال هذا اللقاء، أكد مهنيو القطاع على ضرورة الانفتاح على شركات الطيران الأخرى مثل “العربية للطيران”، “وريان إير”، و”إيزي جيت”، و”ترانسافيا”، و”بينتر”، وتطوير خدمات جوية أخرى نحو الداخلة، التي تشتهر بمؤهلاتها السياحية الهائلة.

وأخذا في الاعتبار الارتفاع المرتقب لحجم الإيواء الفندقي خلال السنوات المقبلة، أكد هؤلاء على ضرورة التفكير في مقاربة جديدة في مجال النهوض بالقطاع السياحي على الصعيدين الوطني والدولي.

وبعدما استعرضوا الصعوبات والإكراهات التي تعترض تطوير المنتوج السياحي في جهة الداخلة – وادي الذهب، أشاروا إلى ضرورة تحسين جاذبيته، وإعداد منتوج سياحي مندمج ومتكامل، والنهوض بالتنشيط السياحي، وإبراز أهمية السياحة الثقافية (المواقع الأثرية والعادات وفن الطبخ)، التي توفر للجهة مؤهلات تنموية مهمة.

وتميز هذا اللقاء بحضور، على الخصوص، رئيس مجلس جهة الداخلة – وادي الذهب الخطاط ينجا، وعدد من المنتخبين ومديري المؤسسات الفندقية والفاعلين في القطاع السياحي.