توقيع اتفاقية توأمة بين جماعة بئر كندوز ومدينة فينتيكانو الإيطالية

وقعت جماعة بئر كندوز ومدينة فينتيكانو الإيطالية، أمس الجمعة، اتفاقية توأمة تتوخى تعزيز علاقات التعاون الثنائي في المجالات الاقتصادية والثقافية والسياحية.

ووقع بالأحرف الأولى على هذه الاتفاقية، التي تندرج ضمن التعاون اللامركزي بين المغرب وإيطاليا، رئيسا بلديتي بئر كندوز، لفقير الخطاط، وفنتيكانو لويجي دي نيسكو، بحضور عدد من ممثلي السلطات المحلية والمجتمع المدني.

وحسب الجانبين، فإن هذه الاتفاقية تفتح آفاقا واعدة لتعزيز علاقات الشراكة في مختلف القطاعات، لا سيما السياحة والبيئة والثقافة والرياضة والعمل الجمعوي، وذلك بالنظر للطفرة التنموية التي تشهدها الأقاليم الجنوبية للمملكة.

وبهذه المناسبة، أعرب رئيس بلدية فينتيكانو عن رغبة مدينته في تعزيز العلاقات التجارية مع بير كندوز، مبرزا أن البلدية الإيطالية ستعمل على تعزيز التواصل بين شباب المدينتين، من خلال الشراكات وبرامج المبادلات.

من جهته، أعرب رئيس بلدية بئر كندوز عن رغبته في إقامة “علاقات دائمة ومفيدة للجانبين في كافة القطاعات ذات الاهتمام المشترك”.

قال السيد الخطاط إن “جماعتنا تدرك الأثر الذي يمكن أن تحدثه دينامية التعاون والشراكة بين الجانبين، وهي ملتزمة بكل إمكاناتها ومؤهلاتها للعمل من أجل إنجاح هذه الشراكة”.

بدوره، اعتبر القنصل العام للمغرب في نابولي عبد القادر ناجي أن هذه التوأمة تمثل “نموذجا فريدا للتضامن والاحترام المتبادل، وتعكس الإرادة الراسخة للمغرب وإيطاليا لجعل التعاون اللامركزي خيارا استراتيجيا”.

وأكد السيد ناجي الدينامية التي تشهدها الصحراء المغربية بقيادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس، والتي تجعلها مركزا إقليميا استراتيجيا من حيث تأمين الربط بين المحيط الأطلسي، أوروبا وإفريقيا.