برلماني فرنسي يدعو إلى حل لقضية الصحراء في إطار مقترح الحكم الذاتي المغربي

ستراسبورغ – دعا برونو فوكس، النائب البرلماني الفرنسي عن الدائرة السادسة في الرين الأعلى وعضو لجنة الشؤون الخارجية في الجمعية الوطنية، إلى حل لقضية الصحراء في إطار مخطط الحكم الذاتي الذي اقترحه المغرب.

وخلال محادثات مع القنصل العام للمغرب بستراسبورغ، السيد ادريس القيسي، تطرق النائب البرلماني الفرنسي لآخر تطورات قضية الصحراء، واصفا الاعتراف الأمريكي بالسيادة الكاملة للمملكة على أقاليمها الجنوبية بـ”المقترح الجيد والقريب جدا من المخطط الذي اقترحته فرنسا”.

كما دعا برونو فوكس إلى إيجاد حل للنزاع تكون فيه الصحراء “مندمجة في المغرب وفق مخطط الحكم الذاتي الذي اقترحته المملكة”.

وأشاد البرلماني عن الحزب الديمقراطي “بإرادة المغرب القوية لخلق مغرب عربي قوي يدمج البلدان المعنية ويتجاوز كل الخلافات”، مبرزا “التوجه الإفريقي للمملكة وسياستها جنوب-جنوب ودور صلة الوصل الذي تضطلع به المملكة بين إفريقيا وأوروبا”.

وعلى الصعيد الجيوستراتيجي، أشاد النائب البرلماني الفرنسي بالزيارات المتعددة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس إلى إفريقيا مرفوقا بوفود من رجال الأعمال المغاربة، ومساهمتها في “توطيد علاقات المغرب مع جواره الجنوبي”.

وأكد في الوقت ذاته أن المغرب يمثل “نجاحا كبيرا جدا على المستوى البشري، والاقتصادي والجيو-استراتيجي”.