المصادقة على المخطط الجهوي للتنمية البشرية 2020-2023

الداخلة – صادقت اللجنة الجهوية للتنمية البشرية للداخلة – وادي الذهب، اليوم الخميس، على المخطط متعدد السنوات للتنمية البشرية 2020-2023 لإقليمي وادي الذهب وأوسرد. وتدارس أعضاء اللجنة وصادقوا، خلال اجتماع انعقد بمقر ولاية جهة الداخلة – وادي الذهب وترأسه عامل إقليم أوسرد عبد الرحمان الجوهري، على البرنامجين متعددي السنوات بهدف ضمان نجاعة تخطيط مشاريع التنمية البشرية، بالنظر إلى أن البرمجة متعددة السنوات تمتلك رؤية استشرافية توقعية لموارد وتكاليف الجماعات الترابية لثلاث سنوات.

وتتوزع هذه المشاريع على عدة برامج، حيث يهدف البرنامج الأول إلى تدارك الخصاص على مستوى البنيات التحتية والخدمات الأساسية بالمجالات الترابية الأقل تجهيزا، والتي تطلبت ميزانية قدرها 1.28 مليون درهم لإنجاز أربعة مشاريع في 2020 و10 ملايين درهم في 2021 (مشروعان).

ويهدف البرنامج الثاني، الذي يتوزع على 84 مشروعا على مدى أربع سنوات (2020-2023)، إلى مواكبة الأشخاص في وضعية هشاشة، والتي تطلبت ميزانية قدرها 3.43 مليون درهم في 2020 (21 مشروعا)، و3.51 مليون درهم في 2021 (25 مشروعا) و3.38 مليون درهم في 2022 (21 مشروعا) و 3.31 مليون درهم في 2023 (17 مشروعا).

وبالنسبة للبرنامج الثالث الخاص بتحسين الدخل والإدماج الاقتصادي للشباب، فيهم تهيئة وتجهيز منصة للشباب تهدف إلى توفير فضاء استقبال وتوجيه للشباب في ما يخص التوظيف الذاتي وتمويل 99 مشروعا تغطي الفترة من 2020 إلى 2023، بميزانية بلغت 17.26 مليون درهم.

أما البرنامج الرابع، فيرتبط بالدفع بالتنمية البشرية للأجيال الصاعدة، المخصص للتعليم الأولي والدعم المدرسي وصحة الأم والطفل وفضاءات ألعاب للأطفال. ويتعلق الأمر ب 58 مشروعا من 2021 إلى 2023، بكلفة إجمالية بلغت 7.15 مليون درهم موزعة على 16 مشروعا في عام 2020 (2.41 مليون درهم) و17 مشروعا في 2021 (2.05 مليون درهم) و11 مشروعا في 2022 (870 ألف درهم) و14 مشروعا في عام 2023 (1.82 مليون درهم).

كما صادق أعضاء اللجنة الجهوية للتنمية البشرية على البرنامج متعدد السنوات للتنمية البشرية برسم 2020-2023 لإقليم أوسرد، الذي يهم 17 مشروعا مرتبطا ببرنامج تدارك الخصاص على مستوى البنيات التحتية والخدمات الأساسية بالمجالات الترابية الأقل تجهيزا، بغلاف مالي بلغ، على التوالي، 12.25 مليون درهم في 2020 (5 مشاريع)، 9.6 مليون درهم في 2021 (5 مشاريع)، و5.1 مليون درهم في 2022 (6 مشاريع)، و300 ألف درهم في 2023 (مشروع واحد).

ولتحسين العرض الحالي لمراكز الاستقبال، وتقوية قدرات الجمعيات المسيرة للمراكز وتأمين الإدماج السوسيو-اقتصادي، يشمل برنامج مواكبة الأشخاص في وضعية هشاشة ما مجموعه 10 مشاريع، من بينها ثلاثة مشاريع في 2020 بكلفة 930 ألف درهم، ومشروعان في 2021 (2.68 مليون درهم)، وثلاثة مشاريع في 2022 (840 ألف درهم)، ومشروعان في 2023 (240 ألف درهم).

أما البرنامج الثالث المتعلق بتحسين الدخل والإدماج الاقتصادي للشباب، فيهم خلال فترة أربع سنوات برنامج تمويل حاملي المشاريع المدرة للدخل بمبلغ 3 ملايين درهم، والدعم المالي للمنصات الشباب وتنظيم زيارات لتبادل الخبرات والتجارب بمبلغ 200 ألف درهم.

وتم تخصيص اعتمادات مالية تقدر بـ 4.8 مليون درهم موجهة لبرنامج الدفع بالتنمية البشرية للأجيال الصاعدة في ما يتعلق بـ 28 مشروعا من 2020 إلى 2023، وتهم بتنمية الطفولة المبكرة ودعم التعليم الأولي بالوسط القروي ودعم التمدرس ومحاربة الهدر المدرسي.

وتتوزع هذه المشاريع على 14 مشروعا بغلاف مالي بلغ 2.51 مليون درهم في 2020، و5 مشاريع في 2021 (303.504 درهم)، و5 مشاريع في 2022 (1.67 مليون درهم) و4 مشاريع في 2023 (320 ألف درهم).

وتميز هذا الاجتماع كذلك باستعراض المحاور الرئيسية للمرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، بالإضافة إلى أدوات التشخيص الترابي التشاركي وبناء قدرات مختلف المتدخلين بهدف تحقيق مشاريع المبادرة.