الصحراوية… الفريق الفرنسي دائما في الصدارة 

الداخلة – حاز الفريق الفرنسي “بي ريدي فور كامي” المكون من الثنائي سالومي رافي وإليز بوليني ، أمس الأربعاء بالداخلة ، المرتبة الأولى في سباق “الصحراوية 2020 ” ، في رابع أيام المنافسة.

وتميزت هذه المرحلة بقطع المشاركات لمسافة بلغت اثنين وثلاثين كيلومترا، مقسمة على أربعة أشواط.

وهم الشطر الأول من المرحلة الرابعة مسابقة الجري وركوب الدراجة بالتناوب بين أفراد كل فريق لمسافة تسع كيلومترات، تلاها في الشطر الثاني سباق التوجيه الذي بلغت مسافته ست كيلومترات، ثم مسابقة ركوب الدراجة لعشر كيلومترات في الشطر الثالث، لتختتم المرحلة بمسابقة للجري لمسافة سبعة كيلومترات.

وعاد المركز الثاني لفريق “دريم رول فونديشين” المكون من الثنائي دانييل عاليا ووينتيما ايمورو، فيما انتزع فريق “فوسبوكرا 4” المكون من الثنائي مريم المسعودي ومريم الخربوشي المركز الثالث في هذه المرحلة.

وفي تصريح لوكالة المغرب العربي بالمناسبة، أعربت المتسابقتان المغربيتان الحائزتان على المركز الثالث عن سعادتهما بهذه النتيجة المسجلة، خاصة أنها “مشاركتنا الأولى في مسابقة من هذا الحجم، والتي تعرف مشاركة فرق قوية من دول متعددة”.

وأضاف الثنائي المغربي أن المنافسة تشتد يوما بعد يوم، مع “ارتفاع إيقاع المسابقة وصعوبة المسارات المقطوعة”، مؤكدتين قدرتهما على مجاراة المنافسة والحفاظ على مكانتهما ضمن فرق المقدمة بفضل قدرتهما على “العمل كفريق ومساعدة وتشجيع بعضهما البعض”.

وستتواصل فعاليات الدورة السادسة من رالي الصحراوية ، المنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، إلى غاية 15 فبراير الجاري . وتعد هذه التظاهرة المشاركات بمغامرات غير مسبوقة، بما في ذلك اكتشاف المواقع الأثرية في الداخلة، من خلال رياضات غير اعتيادية (ركوب الدراجات، الجري ، ركوب قوارب الكانوي،…). كما تتيح لهن اللقاء والتقاسم مع نساء من آفاق وجنسيات مختلفة، بالإضافة إلى اكتشاف ثقافة المنطقة من خلال الالتقاء والتبادل مع سكان المنطقة.