إقليم أوسرد.. تدشين مشاريع تنموية بمناسبة ذكرى المسيرة الخضراء

تم، أمس الاثنين، تدشين مجموعة من المشاريع التنموية بإقليم أوسرد، وذلك بمناسبة الذكرى السابعة والأربعين للمسيرة الخضراء.

وهكذا، أشرف عامل إقليم أوسرد، عبد الرحمان الجوهري، مرفوقا برؤساء المجالس المنتخبة وعدد من المنتخبين ورؤساء المصالح الخارجية، على تدشين وحدة للتعليم الأولي “المسيرة الخضراء” بمركز بئر كندوز، تم إنجازها في إطار برامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، بكلفة إجمالية بلغت أزيد من 311 ألف درهم.

وتتوخى هذه الوحدة، التي تعد ثمرة اتفاقية بين اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية بأوسرد والمؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأولي، الرفع من جودة التعليم بمركز بئر كندوز، وتأهيل فئة الأطفال من أجل إعدادهم لولوج التعليم الابتدائي في ظروف جيدة ومناسبة.

وبالمعبر الحدودي الكركرات، تفقد السيد الجوهري، مرفوقا بالمدير العام للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، عبد الرحيم الحافظي، ورؤساء المجالس المنتخبة وعدد من المنتخبين ورؤساء المصالح الخارجية، أشغال بناء مركز للاستقبال لفائدة مجموعة من الفئات الاجتماعية الهشة.

ويندرج هذا المشروع، الذي يتم إنجازه على مساحة إجمالية تبلغ 2000 متر مربع (1258 متر مربع مغطاة) وبكلفة مالية بلغت 04 ملايين و368 ألف درهم، في إطار برامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بالإقليم.

بعد ذلك، أشرف السيد الجوهري، مرفوقا بالمدير العام للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب والوفد المرافق لهما، على تدشين مشروع كهربة مركز الكركرات عن طريق التشغيل الفعلي للربط بالشبكة الكهربائية لبئر كندوز.

وتم تمويل هذا المشروع، الذي تقدر كلفته بـ 77 مليون درهم، بشراكة بين المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب والمديرية العامة للجماعات الترابية، وجهة الداخلة – وادي الذهب ووكالة الإنعاش والتنمية الاقتصادية والاجتماعية لأقاليم الجنوب.

كما قام الوفد الرسمي بزيارة ميدانية للاطلاع على تقدم مشروع تزويد المركز الحدودي الكركرات بالماء الشروب، والذي تم إعطاء انطلاقته في نونبر 2021 خلال الاحتفال بالذكرى الـ 46 للمسيرة الخضراء.

ويتضمن هذا المشروع، الذي تبلغ كلفته الإجمالية 30 مليون درهم بتمويل من وكالة الإنعاش والتنمية الاقتصادية والاجتماعية لأقاليم الجنوب (26 مليون درهم) والمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب (4 ملايين درهم)، إنجاز وتجهيز بئر جديد ومحطة لتحلية مياه البحر بقدرة 432 متر مكعب في اليوم وإنشاء خزان عال بسعة 200 متر مكعب، وكذا شبكة التوزيع بطول 5 كلم.

وقد بلغ تقدم الأشغال في الشطر الذي يشمل محطة التحلية والخزان، نسبة 70 في المئة. ومن المرتقب الانتهاء من الأشغال المتعلقة به في مارس 2023، حيث سيمكن من التزويد بالماء الشروب عبر نافورة عمومية وشاحنات صهريجية، في انتظار إنجاز شبكة التوزيع بالمركز المزمع انتهاء الأشغال بها في شتنبر 2023.

وبنفس المناسبة، قام الوفد الرسمي بتفقد أشغال ورش بناء مسجد بالمركز الحدودي الكركرات.